2008-12-30

موعد مع العقاب



درجةُ تجمدٍ دونَ الصِّفر
فرصةٌ مواتيةٌ للإحتراق !!
...

انسلاخٌ عشوَائي
يُهدِّمُ أسوارَ الدِّفء
..

حممٌ ..
تختبئ بِجوْفِ إنسان
على موْعدٍ معَ العِقاب
..

جمْراتٌ ذوَّبتها النيران
تكتوي بلفحاتِ الصقيع !
..

تتهاوَى أعمدةُ القلْعة
ومازالتِ الشياطينُ تصْطرِخ !!
....


كان هذا مزيجاً من دفقاتِ فيض لم ينقطع
تخالطه جرعةٌ من تأوٌّهاتٍ غزَّاوية في قالب من الثلج يجمِّد القلب
فلا يزيده الا احتراقاً !!