2011-02-27

مغمورًا

 وبرغم الغرق.. تدمنُ أنفاسيَ احتساءَك 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

اقرأ أيضًا..

2011-02-25

إعادة تبوير

عَـلـَى حَـافـَّـةِ وَجَـع.. يَـمْـخـُرُ الألـَمُ عُـبَـابـِي 
الحُـزنُ يُـعـِـيدُ نـَفـْـسَه.. وَيَـسْـتـَبْـقـِـينـِي 
___________ 

حقيقة : 
الدّمعُ صديقٌ لصـِيق, يقبَلُ بلْ ويُرحّبُ بالاسترجاع
في سبيلِ "وسائدَ مُبتلةٍ أبدًا"..!  

2011-02-23

عن الغرق

بكـَيتُ.. 
ولمّا لم أرَ لمَدامعي مولـًى 
زممْـتـُني وبـقيةً من متفلـّـتٍ 
بشـِـدّةٍ.. بـِرقـّـةٍ.. 
غمَـرتـُـنا.. وغرقـْـتُ 

2011-02-22

رِبًا

في مُـراوغـةٍ مُـستميـتةٍ.. 
أُوهـِمُ الحَـياةَ.. 
بأنـّي.. 
لا أزالُ قـائمَـة 

وبـِغـاشـِـيـَـةٍ.. 
من ضَـوءٍ داهـِـمٍ 
أقـْـتـَـرِضُـني..
بعضَ نـَـهار 

ثم أؤدّيـــني.. 
إلى حيثُ نكـُـونُ 
.. وزيـَـادة.. 

2011-02-19

يا نور

بُـقـَـعـِي العَـميـَـاءُ تتعَـــنـّت 
تمْـتنـِـعُ عَــنِ التـِـهَامـِك 
إنـّـكَ لأنـتَ البَصَـرُ.. أنـتَ البَـصـِـيرَة 
إنـّـكَ لأنـتَ كـُلّ بـِـقـَــاعـِيَ المُــنيـرَة 

2011-02-18

رجعة

رأيـتُ الثــُّـقـبَ الأبـْــلـَج 
اقتلعـَــتني مـِنـّي أجـْـواؤكَ الثــّـائـرة 
عَـرفــتُ أنـّـكَ لا بـُـدّ جـَــاذبـي 

لا رجـْـعـَـةَ لـي مـِـنـك 
لا رجـْـعـَـةَ فـي الـعـِـشـْــق 

2011-02-17

سيناريوهات للدهشة

تدلفُ إلى السوق صباحًا 
بضاعةٌ رديئة / بضاعةٌ جيـّدة 
لا شيء يثيرُ الدهشة 
ثم يجدكَ بائعٌ شديدُ الإلحاح 
يبيعُـكَ إياها بالإكراه 
ترتديها.. تناسبكَ تمامًا 
فتندهش..! 

تدلفُ إلى السوق صباحًا 
بضاعةٌ رديئة / بضاعةٌ جيـّدة 
لا شيء يثيرُ الدهشة 
ثم تجدُها فجأة 
مضبوطة.ً. كما تخيـّـلتها 
فتندهش..! 

تدلفُ إلى السوق صباحًا 
بضاعةٌ رديئة / بضاعةٌ جيـّدة 
لا شيء يثيرُ الدهشة 
ثم تجدُها.. كما لم تتخيـّـلها 
تدافـِـعُ الدهشـَـة
وتندهش..!

تدلفُ إلى السوق صباحًا 
بضاعةٌ رديئة / بضاعةٌ جيـّدة 
لا شيء يثيرُ الدهشة 
لا تجدُها.. فــترحل 
ثم يأتيكَ بها عابرٌ 
تتسلـّـمُها شاكرًا
وتندهش..!

تدلفُ إلى السوق صباحًا 
بضاعةٌ رديئة / بضاعةٌ جيـّدة 
لا شيء يثيرُ الدهشة 
يحمـِلكَ اليأسُ بعيـدًا 
تبتعدُ.. ثم هي تـَهديك 
تـُهديكَ الدهشةً 
فتندهش..! 

تدلفُ إلى السوق صباحًا 
بضاعةٌ رديئة / بضاعةٌ جيـّدة 
لا شيء يثيرُ الدهشة 
ثمّ أنك لا تجدُها 
تكرّرُ.. فلا تجدُها 
تحتفظُ بحقـّك في الاندهاش 
ولا تندهش..!! 

2011-02-16

completeness

I believe it's not possible to complete an undefined object.
So, you're gonna have to define / redefine me first.
Then you may be able to fill in the missing parts,
only if you've got all it takes to create :
( a whole of "ME" filled up with a whole of "YOU"..)

2011-02-15

وعي

استغـرقـَهُ الحـُـزنُ خَـمسـينَ.. ليـَعيَ أنـّهم ماتـوا 
وخَـمسـينَ تـَلتْ.. ليُـعلـِمَ الشّمسَ بأنـّهم قد ماتـوا 
وخَـمسـينَ أخـرى.. ليعتـادَ حقيقةَ أنـّهم ما ماتـوا 
وأنـّهُ منـْذُ خَـمسـينَ ومـِـئةٍ.. مـَاتَ لحـْـظةَ ماتـوا 

2011-02-13

إذا حلّ

 -1- 
بـِتّ أعرفُ هذهِ العوارضَ جيدًا.. 
أنتَ تعصِـفُ بخلاياي.. غـَيبًا.. 
ولقياكَ بعضُ الشّـفاء 

-2- 
..أشتــاقـُــــك.. 
حتى لتكادُ الدماءُ تنفـِرُ من فِجاجي 
لتلحقَ بالرّوحِ الحـَـاجّـةِ إليك 

-3- 
أتـِيـهُ فيـكَ لأفـِيءَ إليـك 

2011-02-10

حتة من قلب

هي: عايزة أجيب قلب.

أنا: القلب لا يفنى ولا يستحدث من عدم. ولا لأ استني.. هو ممكن يفنى لكن أكيد مش بيستحدث من العدم.

هي: ازاي يعني، مش الإنسان قلبه بيتكوّن فيه قبل ما يتولد؟

أنا: مين قالك الكلام ده.. ده بيبقى حتة من قلب تاني..!
________________

*تدوينة مشتركة بيني وبين "إيثار".. والصورة بريشتها

2011-02-06

حزمتان من الورق

جمّعتـْها السنواتُ ورقةً تلوَ ورقة.. 
حتى تمّ بها أربعٌ وعشرونَ ورقة 
على الغلافِ تـُـطالعُ عُـنوانـًا عريضـًا: 
"كانت تبحثُ وما زالت تبحث"  


2011-02-02

مصر 2011

رسالة من القوات المسلحة.. 
إلى كل أم وأب وأخ وأخت.. إلى كل مواطن شريف 
حافظوا على هذا البلد.. فالوطن باقٍ للأبد