2014-10-06

‫#‏ساعة_كتابة‬ 3

إنها نوبةُ الذعرِ تتجدَّدُ يا أمي
أنا ملتاعةٌ مذعورة
ولا أملكُ القدرةَ علی التشبثِ بيدِ حبيبي
يدي تصرخُ في يدِهِ
وما بينَ اليدينِ يغرقُ في الصَّمَم
وأغرقُ أنا في خوفي
وخوفي في خفقاتِ قلبيَ المُخفِقة
واختناقٌ يا أمي

5 أكتوبر 2014

هناك تعليقان (2):