2015-09-29

بعيدًا عن ما يمكن تسميته

"لا يمكنكَ أن تظلَّ حبيبي إلى الأبد"

لتكتملَ هذهِ القصيدة
لا بدَّ لي من اختلاقِ سببٍ جيد
أو واهٍ
يجعلكَ تخرجُ من رِبقةِ الأبد
أو أخرج
ولأنني أحبُّ أن نكونَ متعادليْن
سنخرجُ نحنُ الاثنانِ معًا
نجلسُ إلى طاولةِ وحدةٍ واحدة
ونتعرَّف

٢٩ سبتمبر ٢٠١٥

2015-09-21

من ينقذ المانجو؟

عزيزتي ماما
أنا محتاجةٌ إلى الأمان
الآن، حالًا
تروِّعني فكرةُ أنهم هناك
في الرواية
يُحرقون حدائقَ المانجو
مَن يستطيعُ أن يُحيلَ هذين
الأمن، واللذة
إلى خوف، ولهيب
إلى سوادٍ فاحم؟
يا ماما
لا أرغبُ في العيشِ أكثر
بِلا حب
بِلا رجلٍ يشتهيني
لا أريدُ أن اضطرَّ يومًا
مِن اليأس
أن أحضنَ رجلًا لا يحبُّني
ولا أن أكونَ يومًا
وقودًا
لحريقٍ عشوائيٍّ ما
لا ينجو منه شيء
ولا ثمرةُ مانجو ناضجةٌ واحدة

21 سبتمبر 2015

2015-09-10

التحليل إلى عوامل، ثم المحو

ممَّا يتكونُ قلبي؟
من كتابٍ مُهدَى نصفُهُ لي
وكتابٍ مُهدَى كلُّهُ لي
وكتابٍ آخرَ لن أكتبَهُ أبدًا
لن يكتبَهُ أحد
يحتوي صفحاتٍ جامدة
أعني أنَّ زمنَها جامد
السائرُ فيها يتجمَّد
إحداها سوداء
لها عنوانٌ أبيضُ مائلٌ لي:
ممَّا يتكونُ قلبي؟
من فراغٍ، معظمُهُ لي
والباقي للسواد
والفوضى
وبعضٍ من الموت

١٠ سبتمبر ٢٠١٥

2015-09-04

عندي ما أمتن له


يمكنني إذن الامتنانُ لشيءٍ غيرِ الوجع
عِندي مثلًا:
لحظاتُ الشروعِ في الكتابة
المودة، اللينة، التلقائية، الصادقة
عِندي الاختيارْ
من متعدِّد
الوقوفْ، على أرضٍ متحركة
التدفقْ، باتجاهِ الضو/الاحتمال
التفكيرْ، من منطقةٍ خارجَ الضوضاء
خارجَ الذات/العالم

4 سبتمبر 2015
Photo: "To beg for a tide" by Alex Stoddard.