2016-11-21

ثمة شيء ناقص

Art by: Salvador Dali.
في الليلة الماضية، كان نداؤك الهامس: اقتربي. فاقتربت. أحطتك من الخلف بذراعي، وأخذتُ أقترب وأقترب، حتى تداخل جذعانا التداخل المثالي، عبّأ ظهرك فراغات صدري، والتحمت نهاياتي العصبية بنهاياتك العصبية، فشعرتُ بالأمان والدفء. جذبتك من يدك بعيدًا، بثثتك أشواقي، تعانقنا طويلًا، ثم جلسنا متواجهين. بدا لي وجهك قديمًا وجديدًا ومحببًا. لم يبدُ منه حقيقةً، في تلك اللحظة بالذات، إلا شفتيك المكتنزتين. اقتربتُ لأقضم جزءًا من بردهما، ثم ابتعدتُ سريعًا. احتجتُ إلى شهقة، تعوضني ما فقدت. أعدتُ الكرة من جديد، ونسيتُ لدقائق أني كائن متنفس. غبتُ عن الوعي ولا بد. لكنني كنتُ واعية كفاية، لأطلق يدي في رحلة بحث واستكشاف عمياء. لكنهما كانتا مبصرتين كفاية، ليريا حد اللمس، كل شبر في البستان.

19 نوفمبر 2016

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق